حالات انتهاكات حقوق الإسان. مقابلات قامت بها منظمة شرق في ليبيا:

تصنف 

الواردة في هذه الصفحة:

مواضيع تتعلق بإنتحاكات 'التربية والتعليم'

SAMSUNG CAMERA PICTURES
الحياة والمجتمع في المخيمات الفلسطينية
إلهام حقي
الحياة والمجتمع في محافظة الرقة منذ السبعينات
SAMSUNG CAMERA PICTURES
"كان أغلب الطلاب المسيحيين يحضرون حصص الديانة الإسلامية كي يستفيدوا ويحسّنوا مقدراتهم في اللغة العربية"
SAMSUNG CAMERA PICTURES
باكير محمد علي "لطالما عانت مديرية التربية في حلب من نكبات كثيرة، حيث لا يضعون الشخص المناسب في المكان المناسب".
جبر الشوفي
"لم يمض أسبوع واحد على البيان الختامي للمؤتمر، حتى تم اعتقالي مع 11 ناشطاً من قيادات المؤتمر أو ممن كانوا مؤيدين له".
رمزية سرحان
"كنت أشعر بالحرج كوني طالبة وأم لثلاثة أطفال، ولكني تعرفت في الجامعة على نساء أكبر مني، ما منحني حافزاً لمتابعة الدراسة"
SAMSUNG CAMERA PICTURES
"كان راتب المعلّم لا يتناسب مع الجهد أو القيمة المعنوية للعمل الذي يقوم به"
كبرياء الساعور
"كانت الأبحاث تُقام ثم تُركن في الأدراج أو في مكتبة التوثيق التربوي، دون الاستفادة من التوصيات أو تنفيذ أي شيء ورد فيها".
ماجد العلوش
الحياة والمجتمع في دير الزور منذ خمسينات القرن الماضي.
نجوى صوفي
"بقيتُ على هذا الحال حتى سافرتُ الى السعودية لتحسين وضعي المادي وشراء منزل أسكن فيه مع ابنتي".
نظمية حسن
النجاح في متابعة الدراسة وتأسيس مشروع خاص.
SAMSUNG CAMERA PICTURES
"من الصعب جداً أن يغطي راتب العمل الحكومي مصاريف الحياة، مما يضطر البعض للانخراط بمنظومة الفساد والرشاوى".
نبال زيتونة
"لاحظتُ من خلال عملي أن هناك سياسة مقصودة من الدولة كي لا يجتمع العلم والمال معاً في مكان واحد".
اردا كاشكشيان
"هرب جدي من قريته الأرمنية الى مدينة حلب، واختبأ في منزل شيخ حلبي لفترة طويلة ثم عمل عنده".
شموئيل وردة
"كنا نعيش بسلام دون أي اهتمام أو فكرة حول ديانة أو طائفة أو قومية بعضنا البعض".
مريم الحلاق
"كنت أعمل بجدّ على مدار الساعة ومع ذلك لم أتلقى أي ثناء أو شكر من مديرية التربية"
مصطفى الشيخ فتوح
"كان راتب المعلّم لا يُسمنُ ولا يغني من جوع، وكان ذلك مقصوداً كي يبقى المواطن مشغولاً بتأمين قوت يومه ولا يفكر بالتمرد".
ماريا
"ربما لم يكن للعلم قيمة كبيرة بين أبناء جيلي، لأن أعلى نسب البطالة كانت بين المتعلمين وخريجي الجامعات".
سنا يازجي
"كانت الفترة بين عامي 2001 و 2011 كارثية وهدفها أن تسحب الدولة يدها من دعم المواطنين تحت غطاء الانفتاح".
Visit Us On FacebookVisit Us On TwitterVisit Us On YoutubeVisit Us On LinkedinVisit Us On Instagram